٦٥٠- وحدثنا ابن وكيع، قال: حدثنا أبي، عن شَريك، عن سالم الأفطس، عن سعيد بن جبير، قال: علمه اسمَ كل شيء، حتى البعير والبقرة والشاة .

قال ابو كندا :

١- سفيان بن وكيع بن الجراح بن مليح الرؤاسي ، أبو محمد الكوفي ، أخو مليح بن وكيع ، وعبيد بن وكيع .

البخاري:يتكلمون فيه لأشياء لقنوه إياها .

أبو حاتم الرازي:ترك الرواية عنه .

أبو زرعة الرازي:لا يشتغل به . قيل له : كان يكذب ؟ قال : كان أبوه رجلا صالحًا . قيل له : كان يتهم بالكذب ؟ قال : نعم .

قال عبد الله : سئل أبي عن سفيان بن وكيع قبل أن يموت بأيام عشرة أو أقل ، يكتب عنه ؟ فقال : نعم ، ما أعلم إلا خيرا .

قال ابن حجر : كان صدوقًا ، إلا أنه ابُتلي بوراقه ، فأدخل عليه ما ليس من حديثه ؛ فنصح فلم يقبل ؛ فسقط حديثه .

قال ابو كندا يقبل في التفسير .

٢- وكيع

قال ابو كندا حجة

٣- شريك ابن حجر العسقلاني:قال في (تقريب التهذيب) : صدوق يخطئ كثيرًا ، تغير حفظه منذ ولي القضاء بالكوفة , وكان عادلا فاضلا عابدا شديدا على أهل البدع .

٤- سالم بن عجلان الأفطس القرشي الأموي مولاهم ، أبو محمد الجزري الحراني ، يقال : أبو عمرو ، مولى محمد بن مروان بن الحكم .

ط٦، ق حران، ت ١٣٢ الجزيرة .

⁃ قال ابن معين : قتله عبد الله بن علي الهاشمي .

⁃ يحيى بن معين .:قال إسحاق بن منصور عنه : صالح .

⁃ علي ابن المديني:له نحو ستين حديثا .

⁃ أبو حاتم الرازي:صدوق ، وكان مرجئا نقي الحديث .

⁃ أحمد بن حنبل:قال أبو طالب عنه : ثقة ، وهو أثبت حديثًا من خصيف .

⁃ وقال في موضع آخر : عبد الكريم الجزري ، وخصيف ، وسالم الأفطس ، وعلي بن بذيمة من أهل حران أربعتهم . قال : وإن كنا نحب خصيفا فإن سالما أثبت حديثًا ، وكان سالم يقول بالإرجاء .

⁃ وقال عبد الله : سئل أبي وأنا شاهد عن سالم الأفطس وعبد الكريم الجزري ، فقال : ما أقربهما ، وما أصلح حديث سالم ، وعبد الكريم صاحب سنة ، وسالم مرجئي .

⁃ وقال عبد الله عنه : ثقة في الحديث ، ولكنه مرجيء .

⁃ وقال أبو داود عنه : كان يرى الإرجاء ، وكان ثقة .

⁃ النسائي:ليس به بأس .

⁃ الدارقطني:قال الحاكم عنه : ثقة ، يجمع حديثه .

⁃ ابن حبان:ذكره في كتابه المجروحين ، وقال : كان ممن يرى الإرجاء ، ويقلب الأخبار ، وينفرد بالمعضلات عن الثقات ، اتهم بأمر سوء فقتل صبرا .

⁃ العجلي:ثقة .

⁃ الذهبي:قال في (الكاشف) : وثقه أحمد .

⁃ وقال في (من تكلم فيه وهو موثق) : صدوق مشهور مرجئ ، قال ابن حبان : ينفرد بالمعضلات .

⁃ ابن حجر العسقلاني:قال في (تقريب التهذيب) : ثقة رمى بالإرجاء

⁃ الجوزجاني:كان يخاصم في الإرجاء ، داعية ، وهو متماسك .

⁃ ابن سعد:كان ثقةً كثير الحديث .

قال ابو كندا ثقة

<قال ابو كندا الرواية لا اقبلها ففيها صدوقين وهما ابن وكيع وشريك >

————

٦٥١- وحدثنا ابن وكيع، قال: حدثنا أبي، عن شَريك، عن عاصم بن كليب، عن سعيد بن مَعبد، عن ابن عباس، قال: علمه اسم القصعة والفسوة والفُسَيَّة .

قال ابو كندا :

١- سفيان بن وكيع بن الجراح بن مليح الرؤاسي ، أبو محمد الكوفي ، أخو مليح بن وكيع ، وعبيد بن وكيع .

البخاري:يتكلمون فيه لأشياء لقنوه إياها .

أبو حاتم الرازي:ترك الرواية عنه .

أبو زرعة الرازي:لا يشتغل به . قيل له : كان يكذب ؟ قال : كان أبوه رجلا صالحًا . قيل له : كان يتهم بالكذب ؟ قال : نعم .

قال عبد الله : سئل أبي عن سفيان بن وكيع قبل أن يموت بأيام عشرة أو أقل ، يكتب عنه ؟ فقال : نعم ، ما أعلم إلا خيرا .

قال ابن حجر : كان صدوقًا ، إلا أنه ابُتلي بوراقه ، فأدخل عليه ما ليس من حديثه ؛ فنصح فلم يقبل ؛ فسقط حديثه .

قال ابو كندا يقبل في التفسير .

٢- سفيان ثقة

٣- شريك ابن حجر العسقلاني:قال في (تقريب التهذيب) : صدوق يخطئ كثيرًا ، تغير حفظه منذ ولي القضاء بالكوفة , وكان عادلا فاضلا عابدا شديدا على أهل البدع .

٤- عاصم بن كليب : ابن حجر العسقلاني:قال في (تقريب التهذيب) : صدوق ، رمي بالإرجاء .

ولم اجد في شيوخ عاصم سعيد بن معبد

٥- سعيد بن معبد مجهول الحال ولم يروي عن ابن عباس

<قال ابو كندا الرواية لا اقبلها ففيها مجهول وهو سعيد بن معبد وشريك صدوق وعاصم صدوق وابن وكيع كذلك>

————

٦٥٢- وحدثنا أحمد بن إسحاق، قال: حدثنا أبو أحمد، قال: حدثنا شريك، عن عاصم بن كليب، عن الحسن بن سعد، عن ابن عباس:”وعلم آدم الأسماء كلها”، قال: حتى الفسوة والفُسيَّة.

قال ابو كندا:

١- أحمد ابن إسحاق ابن عيسى الأهوازي البزاز صاحب السلعة أبو إسحاق صدوق من الحادية عشرة مات سنة خمسين

٢- أبو احمد :محمد ابن عبد الله ابن الزبير ابن عمر ابن درهم الأسدي أبو أحمد الزبيري الكوفي ثقة ثبت إلا أنه قد يخطىء في حديث الثوري من التاسعة مات سنة ثلاث ومائتين

٣- شريك ابن حجر العسقلاني:قال في (تقريب التهذيب) : صدوق يخطئ كثيرًا ، تغير حفظه منذ ولي القضاء بالكوفة , وكان عادلا فاضلا عابدا شديدا على أهل البدع .

٤- عاصم بن كليب: ابن حجر العسقلاني:قال في (تقريب التهذيب) : صدوق ، رمي بالإرجاء .

ولم اجد في شيوخ عاصم الحسن بن سعد

٥- الحسن بن سعد بن معبد وقال في تاريخ الإسلام : هو قليل الحديث .

ابن حجر العسقلاني:قال في (تقريب التهذيب) : ثقة

<قال ابو كندا الرواية لا اقبلها ففيها مجهول وهو سعيد بن معبد وشريك صدوق وعاصم صدوق واحمد بن اسحاق كذلك>

————

٦٥٣- حدثنا علي بن الحسن، قال: حدثنا مسلم، قال: حدثنا محمد بن مُصعب، عن قيس، عن عاصم بن كليب، عن سعيد بن مَعبد، عن ابن عباس في قول الله:”وعلم آدم الأسماء كلها”، قال: علمه اسم كل شيء حتى الهَنة والهُنَيَّة والفسوة والضرطة.

قال ابو كندا:

١- علي بن الحسن بن عبدوية الخزاز او الخزار كان صدوقًا.

٢- مسلم بن عبد الرحمن الجرمي ثقة.

٣- محمد بن مصعب بن صدقة مقبول قال ابن حجر : محمد ابن مصعب ابن صدقة القرقسائي بقافين ومهملة صدوق كثير الغلط من صغار التاسعة مات سنة ثمان ومائتين .

٤- قيس ابن الربيع الأسدي أبو محمد الكوفي صدوق تغير لما كبر وأدخل عليه ابنه ما ليس من حديثه فحدث به من السابعة مات سنة بضع وستين د ت ق

< قال ابو كندا الرواية هذه لا اقبلها ففيها محمد بن مصعب مقبول وفيها علي بن الحسن صدوق ، وقيس بن الربيع مثله >

————

٦٥٤- وحدثنا القاسم، قال: حدثنا الحسين، قال: حدثنا علي بن مسهر، عن عاصم بن كليب، قال: قال ابن عباس: علمه القصعة من القُصيعة، والفسوة من الفسية .

قال ابو كندا :

١- القاسم بن الحسن

القاسم بن الحسن، من الحادية عشرة، لم أعرفه، ولم أجد له ترجمة، ولم يعرفه الشيخ شاكر قبلي (١٤٤ و ٨٣٩٨ و ٨٤٥٩ و ٨٤٦٠) وتردد فيه واضطرب وتمنى أن يجد له من الروايات ما يدله على ترجمته، ولم يتعرض الشيخ التركي في تحقيقه ” لتفسير الطبري ” (١/ ١٢٢) لترجمته بشيء، وقد صحح اسم أبيه في (١/ ١٤٧ و ٢٠٤) من الحسين إلى الحسن. على بن الحسن بن أحمد الخزاز . روى عنه الدارقطني، وضعفه.

٢- سنيد ابن داود المصيصي المحتسب واسمه حسين ضعف مع إمامته ومعرفته لكونه كان يلقن حجاج ابن محمد شيخه من العاشرة مات سنة ٢٢٦

< قال ابو كندا الرواية لا اقبلها ففيها مجهول وهو القاسم وضعيف وهو سنيد >

————

٦٥٥- وحدثنا بشر بن معاذ، قال: حدثنا يزيد بن زُرَيع، عن سعيد، عن قتادة قوله:”وعلم آدم الأسماء كلها” حتى بلغ:”إنك أنتَ العليمُ الحكيم” قال يا آدم أنبئهم بأسمائهم”، فأنبأ كل صنف من الخلق باسمه، وألجأه إلى جنسه .

قال ابو كندا:

1-بشر بن معاذ :

أبو سهل، العقدي، البصري، الضرير، توفي سنة، ٢٤٥ من العاشرة، صدوق.

2- يزيد : أبو معاوية، يزيد بن زريع بن يزيد، العيشي، البصري، مولده سنة إحدى ومائة، توفي سنة ١٨٢، من الثامنة، ثقة، ثبت،

3- سعيد : هو أبو النضر، سعيد بن أبي عروبة – واسمه: (مهران) – اليشكري، مولاهم، البصري، من السادسة، ثقة، حافظ، له تصانيف، لكنه كثير التدليس، واختلط، وكان من أثبت الناس في قتادة مات سنه ١٥٦او ١٥٧

4- قتادة ابن دعامة ابن قتادة السدوسي أبو الخطاب البصري ثقة ثبت يقال ولد أكمه وهو رأس الطبقة الرابعة مات سنة ١١٨

قال ابو كندا الرواية مقبولة

————

٦٥٦- وحدثنا الحسن بن يحيى، قال: حدثنا عبد الرَّزَّاق، قال: حدثنا معمر، عن قتادة في قوله:”وعلم آدم الأسماء كلها”، قال: علمه اسم كل شيء، هذا جبل، وهذا بحر، وهذا كذا وهذا كذا، لكل شيء، ثم عرض تلك الأشياء على الملائكة فقال: أنبئوني بأسماء هؤلاء إن كنتم صادقين .

قال ابو كندا:

١- أبو الربيع، الحسن بن يحيى بن كثير، العنبري، المصيصي: من الحادية عشرة لا بأس به.

هو ابو الربيع العنبري

٢- عبد الرزاق ابن همام ابن نافع الحميري مولاهم أبو بكر الصنعاني ثقة حافظ مصنف شهير عمي في آخر عمره فتغير وكان يتشيع من التاسعة مات سنة إحدى عشرة وله خمس وثمانون ع

٣- معمر ابن راشد الأزدي مولاهم أبو عروة البصري نزيل اليمن ثقة ثبت فاضل إلا أن في روايته عن ثابت والأعمش [وعاصم بن أبي النجود] وهشام ابن عروة شيئا وكذا فيما حدث به بالبصرة من كبار السابعة مات سنة ١٥٤ وهو ابن ثمان وخمسين سنة ع

قال ابو كندا روايته مقبوله